خطوة رقم 42 : الطاغية اللي جوانا

اسيد

حقائق غريبة عن غابة البشرية :  غلطة البشر الأساسية :

السيد الاَمر القاسي(اللي جوانا) مش أكتر من جهل الإنسان النفسي اللي بيخبيه بإنه يوصفه بإنه حكمة . فيرنون هاورد

تعليقي :

 لو أنت معتقد أن عشان تكون ناجح و معاك مثلاً علي الأقل مليون جنيه في البنك  و مصدق كده بجد , كل حاجة بتعملها هتتحط علي المقياس ده ,و كل مرة ما توصلش لكده , تعد تعذب في نفسك عشان أنت لسه ما وصلتش لمقياسك من النجاح يبقي أنت فاشل .

أو ممكن كنت بتحاولي تخسي لوزن معين عشان تحسي أن أنت رشيقة و جذابة , و يكون مقياسك في الرشاقة هما الموديلز اللي في  قمة الرفع أو اللي في المجلات , المشكلة أن المقاييس بتاعتهم مش مبنية علي الحقيقة أصلاً عشان لو مبنية علي الحقيقة يبقي المجلة مش هتلاقي حاجة تشجع الستات تجري وراها , و من هنا أنك تصدقي المعتقد الباطل ده اللي فيه مقاييس غلط و مش واقعية هو من أكبر الحاجات اللي ممكن تؤذيكي , لأن مهما عملتي مستحيل توصلي ليها عشان مش واقعية ,و في نفس الوقت متخيلة لو أنت وصلتي ليها هتحظي بقبول المجتمع , و من هنا عشان الموضوع مستحيل توصلي ليه , المتوقع أن أنت هتكوني دايماً في حالة يئس و أحباط , و نفسك متحكمة فيكي .

نفس الكلام لما كل الناس بتكون قايسة الحب و الزواج بمقاييس وهمية كلها متاخدة من أفلام و مسلسلات مبنية علي الدراما عشان تبيع لأنها من غير دراما , الطبيعي مش هتكون مشوقة لأن الحياة الطبيعية في عيون الناس النايمة مملة و رتيبة , و لو حد حاول يقلدها بالطريقة دي , طبعاً هتفشل , مين اللي هيحب يقعد يتفرج علي فيلم الناس قاعدة في مكانها مستنية حاجة تحصل لمدة 5 ساعات , و من هنا الإعتقاد بأن الحياة المفروض تكون كده و في الزواج , لازم يؤدي للإحباط و الإحساس أنك بتدور أو بتدوري علي حاجة مش موجودة لأنها حقيقة فعلاً , مقاييس خيالية , و حياتك كلها و سعيها مبني عليها .

و من هنا هي دي أهمية خطوة النهاردة , حياتك كلها ممكن تكون تعذيب عشان أنت معرفتش المقاس الصح ليه لكل حاجة من الصغير للكبير , و من هنا أنت متمسك بالمقاس الغلط , و كل مرة بيقابلك المقاس الصح بتقول عليه غلط عشان مش متماشي مع المعتقد بتاعك الغلط , و بعد كده المعتقد ده بيتحكم فيك كأنه سيدك و أنت عبده , أو كأنه دينك , و من هنا العادي أنك تعذب في نفسك طول اليوم عشان حاسس أن أنت فيك حاجة غلط .

و من هنا الوعي بالمعتقدات الغلط هو بداية معرفة أن الحكمة و الذكاء اللي أنت كنت فاكرهم بيفيدوك ممكن يطلعوا جهل , و لما تعرف كده , ساعتها بس هيكون عندك قدرة أنك تغير ده و تعرف الحكمة الحقيقية , و تكون أنت ملك نفسك , مش عبد معتقدك , و بداية ده أنك تقعد و تبدأ تشوف الأولويات في حياتك كلها بتقيسها ازاي , و تسأل نفسك هو ده صح ولا غلط لغاية لما تعرف , و هتعرف بإذن الله لو أنت عايز و متوكل علي ربنا .

About Ahmad Salahudin

La Ilaha Ila Allahu
هذا المنشور نشر في 1-حقائق غريبة عن غابة البشرية. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s