خطوة رقم 32 : الفرق بين الفهم الحقيقي و أعتقاد الفهم

كوبي

حقائق غريبة عن غابة البشرية : اللي ما بيلاحظوش الملايين :

أبسط الحقائق غير مرئية للبشر , ذي مثلاً , أن الأعتقاد أننا فاهمين , و الفهم الحقيقي مختلفين ذي النهار و الليل . فيرنون هاورد .

تعليقي :

ايه الفرق أنك تقرأ كتاب عن ازاي تعوم , و الطرق اللي نجحت عشان تخليك تعرف تكون سباح ماهر , و التطبيق للي أنت أتعلمته ؟

الفرق هو كلام نظري مش عارف هو حقيقي هو لا , ممكن يكون مقنع و أنت بتقراه , و التطبيق هو كل بيظهر الكلام ده عملي و حقيقي و لا مجرد كلام .

المقولة هنا بتقول أن في فرق بين أنك تكون فاكر أنك فاهم , و تكون فاهم فعلاً .

من تعليمنا في المدارس , علمونا كويس جداً ازاي ما نفكرش لنفسنا , أننا لازم نتقبل اللي هما بيقولوه أنه هو الصح و الحقيقة , و غير كده مهما كان مش بالضرورة يكون صح , و عشان يتأكدوا أننا هنعمل كده ,و مش هنحاول ندور بنفسنا أو نفرق ما بين الصح و الغلط في اللي هما بيقولوه , عملوا النجاح و السقوط و الحصول علي الشهادة اللي بتثبت أنك عديت أو فاهم في المدرسة أو حتي الكلية , كلها متعلقة بالحفظ , و حفظ أيه ,حفظ اللي هما قايلينه بالظبط , لو جبت من كتاب تاني أو مصدر تاني , يبقي هتسقط , و طبعاً عشان أحنا أصلاً مش بنتحدي أي حاجة بطبيعتنا و علمونا كويس أن اللي بيتحدي الأستاذ لازم يتعاقب , النتيجة أننا كلنا بقينا جيل أول معلومة بتصولنا بنصدقها أو مش بنحاول علي الأقل نتأكد منها , لأن كل المعلومات اللي أحنا جمعناها في كل فترة تعليمنا وصلنا ليها بالطريقة دي , أن اللي بيتقال هو اللي صح و عمرنا ما حاولنا نختبر الكلام و نتأكد أنه حقيقي , أيه اللي هيخلينا بعد اكتر من 18 سنة أو أكتر تعليم ,نغير اللي أتعودنا عليه ,  و نفكر لنفسنا ؟

و من هنا لو الحقائق العادية مش بنحقق فيها و نتأكد منها , يبقي هنعمل أيه بقي في الحقائق الكبري في الدنيا اللي كلها مسلم بيها , و ما حدش بيقرب لها أصلاً

و هو ده الفكرة اللي ورا مقولة النهاردة , هو كل اللي مسلم بيه أنه حقيقة في حياتك , فعلاً حقيقة ؟

لو في نسبة شك و لو بسيطة جداً , و معظم الوقت الشك أو عدم الوضوح نسبته كبيرة عند الناس , ده بيحدد بظبط أنت فين من السعادة الحقيقة في حياتك , طبعاً لو هتعمل ذي معظم الناس و حسيت بالشك دلوقتي و لو في أي حاجة , معظمهم هيحاولوا يفكروا في اي حاجة تاني عشان الأحساس مش كويس , و بعد كده ينسوا الموضوع كله , لكن لو أنت فعلاً جاد في أنك تفهم و تعرف نفسك الحقيقة , هتاخد فرصة ذي دي , عشان تكتب كل الحاجات اللي أنت شاكك فيها في حياتك , و تبدأ تكتبها , عشان تبدأ تفكر فيها من أول و جديد , و تشوف و لو فكرة واحدة منهم صح ولا غلط , و مع كل معتقد هتتأكد منه , كل ما نسبة الشك و عدم الوضوح هيقلوا , و مع ده هتبدأ الصورة الكبيرة , و نفسك الحقيقية واحدة واحدة تقرب منك .

السؤال هنا , انت اني واحد من دول ؟

About Ahmad Salahudin

La Ilaha Ila Allahu
هذا المنشور نشر في 1-حقائق غريبة عن غابة البشرية. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s